الجمال الصارخ يبدأ من هنا ...
احساسك بالجمال يعطيك ثقه بالنفس ... احساس لايضاهيه احساس

الرياضة فى رمضان رشاقة بشروط

فرصة تخفيض الوزن عظيمة فى رمضان فمع الصيام فرصة نزول الوزن اكبر فينصح باتباع التمارين بانتظام لأنها تساهم في خسارة الوزن الزائد كما أن الرياضة الخفيفة تحد من اكتساب الوزن خصوصا لمن يزداد وزنهم في فترة الصيام نتيجة تراجع الحركة البدنية وتغير نمط تناول الطعام والنوم حيث تتراجع عملية الأيض في أجسامهم وتكدس الأغذية في جسمهم خلال النوم لتتحول إلى دهون في حال عدم وجود مجهود بدني يستهلكها لإصلاح وبناء العضلات وحرق السعرات الحرارية الزائدة ولكن ينصح الرياضيين الذين يريدون الحفاظ على لياقتهم البدنية بأن يمارسوا الرياضة برفق خلال شهر الصوم وبشروط معينة لتحقق نتائج جيدة بدون مشاكل لانه يمكن لممارسة الرياضة خلال الصوم أن تسبب  أضرار اذا فعلت بشكل خاطىء

أفضل الأوقات لممارسة التمارين خلال رمضان 
- أفضل الأوقات لممارسة التمارين الرياضية والنشاط البدني هي بعد السحور مباشرة فعادة ما تكون الوجبة الصباحية في الأيام العادية غنية بالبروتين والفواكه التي تعطي الجسم طاقة ولكن خلال الصيام تكون وجبة السحور خفيفة ولا يجب تناول اللحوم فيها والاستعاضة عنها ببروتين نباتي وكربوهيدرات تمد الجسم بالطاقة على ألا يتعدى وقت التمرين الثلاثين دقيقة

- والخيار الثاني هو ممارسة الرياضة قبل وجبة الإفطار في منتصف النهار حيث تساعد على استعادة النشاط بعد الخمول الطويل والشعور بالراحة والتحسن البدني والنفسي

- والبعض يراى من الأفضل أن يكون ممارسة الرياضة بعد ساعة أو ساعتين من الإفطار شرط ألا يتم إنهاك الجسم الذي لن يكون قادرا في اليوم التالي على تعويض ما خسره من سوائل

نصائح لممارسة الرياضة فى رمضان
- اضبط أهدافك البدنية الخاصة بك خلال رمضان فإن كان هدفك هو فقدان الوزن والحصول على جسد قوي وتصبح ذا لياقة بدنية عالية فقم بتعديل برنامج تمرينك البدني وتعويضه عما يفقده من طاقة من خلال التغذية الجيدة فلا ترهق نفسك بالتمرين وتذكر أن الإرهاق يرجع بك إلى الوراء ولا يمكنك من الحصول على ما تريد

- قلل من كثافة التمرين فتقليل كثافة التمرين يسمح لك بالبقاء مثابرا على التمرين بدون تراجع نشاطك فإن كنت تركض بسرعة عالية على آلة الركض قلل من السرعة وإن كنت تحمل أوزانا كبيرة قللها لوزن أقل واجعل من نشاطاتك البدنية المكثفة تترواح بين 30 و45 دقيقة فالاستمرارية في ممارسة التمرين خلال هذا الشهر هي المفتاح للحفاظ على مستوى لياقتك عاليا ومتوازنا

- ممارسة نشاط رياضي كثيف في رمضان أمر غير مستحب لأنه قد يؤدي إلى تشنجات عضلية وهبوط في منسوب السكر وأحيانا إلى توقف مفاجىء للقلب كما ان ممارسة الرياضة أثناء الصيام خسارة الجسم للكثير من الماء و للأملاح المعدنية

- اجمع بين تمارين القلب والمقاومة فإن كنت تمارس تمارين القلب والمقاومة كل واحدة على حدة كجزء من التمرين الخاص بك فقم بدمجهما معا بدائرة واحدة فهي كفيلة بحرق الدهون والسعرات الحرارية بوقت قصير قم بالتدرب عبر القيام بـ3-6 تمارين في تتابع سريع بدون التوقف بين كل ممارسة ما يساعد على بناء العضلات وتقوية عضلة القلب والقدرة على التحمل في الأوعية الدموية

- تمرن عندما تشعر بأنك بحاجة لذلك فإذا كنت قد وضعت خطة خاصة بك وتشعر بالراحة بممارسة التمرين في وقت معين باشر بذلك ويمكن فعل ذلك مثلا وقت السحور قبل تناول الوجبة حيث تتمرن لمدة 20 دقيقة إن أمكن وتناول وجبتك بعدها وتوجه للنوم
الأمر هنا منوط بك فبأي وقت تتمرن أنت فيه انتبه لمعدل طاقتك سواء في الليل أو النهار فما تمضيه في التمرين يعني حرق السعرات الحرارية بدون إرهاق زائد متذكرا أن رمضان قد لا يكون الأفضل لفقدان الوزن خلال العام ولكنه مهم للتمتع بصحة جيدة تؤتي ثمارها مستقبلا

ينصح باتباع الخطوات التالية بعد التمارين الرياضية: من شرب السوائل وتناول الطعام بعد ثلاثين دقيقة من انتهاء التمارين وتناول البروتينات والفيتامينات مع الاامتناع عن الوجبات السريعة ولا تأكل بين الوجبات وممارسة التمارين في الفترة المسائية وفي مكان مفتوح وحاول ممارسة الرياضة 3 مرات في الأسبوع على الأقل


تمارين تناسب شهر رمضان 
الدراجة او السبينينج: التى تعتمد على ركوب دراجة صممت خصيصا لهذه الرياضة يتم بها تركيز ثقل عجلاتها بناء على وزن الراكب ومن الأفضل أن تكون تحت إشراف مدربة فه تحسين لياقة الجزء السفلي من الجسم وتقويته ورشاقته مثل الركب والأفخاذ ويجب الاستمرار والتدرج في التمارين للحصول على نتيجة أفضل

رياضة اليوغا: هي نظام رياضي مكون سلسلة من الأوضاع الجسدية يتم القيام بها على نحو متتال مع اتباع أنماط تنفس ثابتة والنمط الجسدي منها هو إحدى الأنواع الثمانية التي تتكون منها اليوغا الكلاسيكية تمنحك اليوغا الطاقة وتساعدك على استرخاء العقل وتسطع أن تلاحظ تقدما هائلا في مرونتك وقوتك وهو الأمر الذي تحتاجه في شهر رمضان

ممارسة المشى السريع لمدة لا تقل عن ساعة يوميا بشكل منتظم من الرياضيات البسيطة والتى لها مفعول جيد على الوزن والحفاظ على الرشاقة على الأقل وهو مهم جدا خلال شهر رمضان خاصة مع إقبال الناس علي التهام كميات أكبر من الطعام. ويؤكد إن رياضة المشي مفيدة للصائم لأنها تنشط الدورة الدموية وتحسن الحالة المزاجية
كما يفضل اختيار الوقت المناسب لمزاولة المشي فينصح بالمشي بعد الإفطار بحوالي4 ساعات ويحذر من المشي من الساعة العاشرة صباحا وحتي الساعة الخامسة بعد الظهر لتجنب الإصابة بالهبوط المفاجيء في الدورة الدموية

Comments
0 Comments

0 تعليقات :

إرسال تعليق

اشترك فى المجموعة البريدية ليصلك كل جديد :